Accessibility links

هل تتخذ اللجنة المركزية لحزب الليكود قرارا بإجراء انتخابات داخلية مبكرة؟



يصوت أعضاء اللجنة المركزية في حزب الليكود الأسبوع المقبل على موعد انتخاب رئيس الحزب وذلك بناء على طلب تقدم به رئيس الوزراء السابق بنيامين نتنياهو. وسوف يتم إجراء انتخابات داخل الحزب لاختيار زعيم جديد له.
ويرى المحللون أن إجراء انتخابات الحزب أواخر العام الحالي قد يرجح كفة نتنياهو الذي عارض الانسحاب من قطاع غزة، ويوفر تأجيل الانتخابات حتى العام المقبل مزيدا من الوقت لرئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون لتقوية قاعدته الحزبية ودعم موقفه الذي تأثر بشكل سلبي بسبب الانسحاب من غزة.
هذا وحث أعضاء الحكومة الإسرائيلية شارون ومنافسه نتنياهو على تفادي أي مواجهة من شأنها أن تسفر عن تقسيم حزب الليكود الحاكم وإجراء انتخابات عامة مبكرة. ويحاول شارون التخفيف من حدة الأزمة السياسية التي يواجهها بسبب المعارضة التي واجهتها خطته للانسحاب من قطاع غزة. ويرى المراقبون أن من شأن انهزام شارون في تلك الانتخابات أن يزيد الشكوك حول مستقبله داخل الحزب ويزيد من احتمال انشقاقه عن حزب الليكود وتشكيل حزب جديد لخوض الانتخابات العامة المقرر إجراؤها العام المقبل. وقال إيال آراد مستشار رئيس الوزراء إن شارون لا يرغب في مغادرة الحزب الذي شارك في تأسيسه قبل ثلاثة عقود، غير أنه أشار إلى أنه قد لا يكون أمام شارون أي خيار آخر إذا اتخذت اللجنة المركزية لحزب الليكود قرارا بإجراء انتخابات داخلية في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
XS
SM
MD
LG