Accessibility links

logo-print

الجلبي يطالب بإجابات حول سياسة الإنفاق خلال حكومة علاوي



طالب نائب رئيس الحكومة العراقية أحمد الجلبي بالتوصل إلى إجابات حول فضيحة إنفاق 36 مليار دولار إبان حكومة أياد علاوي وسلطة الحاكم المدني الأميركي السابق للعراق بول بريمير.
وقال الجلبي في حديث مع صحيفة "الحياة" ينشر اليوم الجمعة إن العقود تخضع لقوانين وتعليمات وتنظيمات يجب الالتزام بها وهناك أصول للتعاقد قد تتعلق بالدفعات والضمانات والكفاءات والقوانين السارية، لكن أمورا كثيرة أهملت في فترة الحكومة المؤقتة والإدارة الأميركية ما أفسح المجال أمام الأخطاء والفساد المالي.
وأورد الجلبي للصحيفة ذاتها، بصفته رئيس لجنة خاصة لإبرام العقود حاليا، أنه تم التوقيع في الفترة المذكورة على 89 عقدا بقيمة مليار و271 مليون دولار من بينها 43 عقدا بقيمة 949 مليونا ذهبت إلى مستفيد واحد بالإضافة إلى دفع أموال ومستحقات من دون الحصول على كفالات وضمانات وهذا أمر غير طبيعي.
وفي سؤال حول ما إذا كان للأميركيين يد في تلك الفضيحة قال الجلبي إن الأميركيين يقولون إن العقود المذكورة أبرمت بعد تسليم السيادة وهم غير مسؤولين عنها قانونا.

XS
SM
MD
LG