Accessibility links

logo-print

الجماعة السلفية في الجزائر توجه تحذيرا لفرنسا وتعتبرها العدو الأول



أعلن مسؤولون أمنيون أن الجماعة السلفية للدعوة والقتال وجهت نداء لمواجهة فرنسا التي اعتبرتها العدو الأول للجزائر.
ونقل عن رئيس الجماعة أبو مصعب عبد الودود على شبكة الانترنت قوله إن السبيل الوحيد لتلقين فرنسا درسا في الأخلاق، على حد قولها، يتمثل في الجهاد والشهادة.
وأضاف رئيس الجماعة السلفية أن فرنسا هي العدو الأول للدين وللمجتمع الجزائري.
وأشار المسؤولون الأمنيون أن الحكومة الجزائرية استهدفت هي الأخرى في بيان الجماعة.
وحول الموضوع ذاته، صرح وزير الداخلية الفرنسية بأن خطر التهديد الإرهابي لفرنسا بلغ مستوى عاليا للغاية مشيرا إلى وجود خلايا تعمل داخل الأراضي الفرنسية.
على صعيد آخر، يدلي الجزائريون الخميس المقبل بأصواتهم في الاستفتاء على ميثاق السلم والمصالحة الوطنية الذي اقترحهُ الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.
ورغم دعوة جبهة القوى الاشتراكية المعارضة لمقاطعة الاستفتاء أكد عبد العزيز بلخادم مستشار الرئيس الجزائري أهميةَ الموافقة على القرار.
وقال بلخادم لـ"العالم الآن":
XS
SM
MD
LG