Accessibility links

logo-print

انتحارية تفجر نفسها في مركز للتجنيد شمال مدينة تلعفر العراقية


أعلنت الشرطة العراقية أن مهاجمة إنتحارية فجّرت نفسها خارج مركز للتطوع في الجيش العراقي في مدينة تلعفر شمال العراق ما أدّى الى مقتل 7 أشخاص على الاقل وإصابة نحو 37 آخرين.

وأوضحت الشرطة أن عدداً كبيراً من الأشخاص كان ينتظر في الموقع للانضمام لصفوف الجيش.

وقالت الشرطة العراقية ان عددا كبيرا من الاشخاص كانوا موجودين في المكان لحظة وقوع الانفجار باتنظار التوقيع على أوراق التحاقهم بالجيش .

وكانت القوات الأميركية والعراقية قد أنهت أخيراً عملية عسكرية مشتركة في تلعفر أعلنت على إثرها إعتقال وقتل عدد كبير من المسلحين.

وقد أعلن عباس البياتي عضو الجمعية الوطنية العراقية أن المسلحين عادوا مجدّداً إلى مدينة تل عفر بسبب الفراغ الأمني الذي حصل في المدينة بعد إنسحاب فرق الوحدات الخاصة من الشرطة العراقية منها إثر إنتهاء العمليات العسكرية التي جرت مؤخراً.

ويذكر أن القوات الأميركية لا تزال متواجدة في قاعدة عسكرية خارج مدينة تل عفر.

على صعيد آخر، أعلن مصدر في الجيش العراقي في وقت متأخر من مساء أمس العثور على اكثر من أربعة آلاف قذيفة صاروخية من نوع كاتيوشا وقذائف مدفعية مختلفة العيارات في منطقة الخميسية في منطقة صحراوية جنوب مدينة الناصرية.

وبين المصدر أن معلومات من مواطنين مدنيين عراقيين أدت الى كشف مكانها.

واوضح المصدر أن طريقة وضعها تدل على أنها كانت معدة لنقلها الى اماكن اخرى بعيدة.





XS
SM
MD
LG