Accessibility links

logo-print

حملة أميركية في العراق لتطهير الحدود مع سوريا من المسلحين



تشن القوات الأميركية حملة في غرب العراق يشارك فيها نحو ألف جندي بالقرب من الحدود السورية أطلق عليها اسم القبضة الحديدية.
وقال بيان عسكري إن الحملة تهدف إلى اجتثاث من سمّاهم "إرهابيي القاعدة" في المنطقة والقضاء على الشبكات الداعمة لهم في بلدة قريبة من مدينة القائم ومنع دخول المتسللين من سوريا إلى العراق.
وأكد مسؤول في وزارة الدفاع العراقية بدء تلك الحملة، مضيفاً أن القوات العراقية لا تشارك فيها.
وأعلنت القوات الأميركية في العراق أن جنديين أميركيين لقيا مصرعهما اليوم في انفجارين منفصلين وقع أحدهما في وسط بغداد والآخر في مدينة بيجي على بعد 200 كيلومتر شمال العاصمة.
من ناحية أخرى، قالت مصادر في الشرطة العراقية إن أربعة من رجال الشرطة العراقية لقوا مصرعهم لدى انفجار عبوة ناسفة قرب سيارتهم في كركوك، كما أصيب ثلاثة آخرون بجراح في سيارة أخرى في الدورية نفسها.
وأكد بيان رسمي لوزارة الدفاع الدانمركية مقتل جندي من القوات الدانمركية وإصابة اثنين آخرين بجراح في منطقة حارثا جنوب بغداد وجرى نقل المصابيْن إلى مستشفى ميداني بريطاني.
ويعد الجندي القتيل الضحية الثانية من جنود الدانمارك في العراق بعد مقتل جندي في شهر أغسطس/ آب عام 2003.
وقتلت القوات متعددة الجنسيات والقوات العراقية انتحاريا كان يحاول أن يفجر سيارته في مدينة الموصل. فيما عثرت الشرطة العراقية على مخزن للأسلحة والذخائر واعتقلت المجموعة المسؤولة عنه .
مراسل "العالم الآن" في الموصل محمد الزبيدي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG