Accessibility links

الجمعية الوطنية العراقية تصادق على شروط جديدة لرفض مسودة الدستور



صادقت الجمعية الوطنية العراقية على قرار يحدد الشروط الجديدة الواجب توفرها لرفض مسودة الدستور الدائم للعراق. وذلك خلال عملية الاستفتاء المقرر إجراؤها في الخامس عشر من الشهر الجاري.
وتنص الشروط الجديدة على أن مسودة الدستور لن تعتبر مرفوضة إلا إذا عارضتها نسبة ثلثي عدد الناخبين المسجلين في العراق بأكمله، خلافا للقاعدة السابقة التي كانت معتمدة والتي تحدد نسبة ثلثي عدد الناخبين في أي من المحافظات العراقية الثلاث.
ويذكر أن قانون الدولة الانتقالي ينص على نسبة ثلثي الناخبين في أي من المحافظات الثلاث كافية لرفض الدستور الدائم خلال عملية الاستفتاء.
كما تنص التغييرات الجديدة على أن نسبة ثلثي الناخبين تشمل فقط الناخبين المسجلين الذين سيدلون بأصواتهم يوم الاستفتاء على خلاف ما كان معمولا به وهو نسبة ثلثي الناخبين المسجلين بشكل عام سواء شاركون في الاستفتاء أم لا.
ويرى المراقبون أن الهدف من هذه التعديلات هو تقليص فرص معارضة الدستور في تدني نسبة الناخبين، أو في حال تصويت غالبية العرب السنة في محافظة الأنبار ضد مسودة الدستور في محافظة الأنبار خاصة وأن العديد من الزعماء السياسيين ورجال الدين من العرب السنة قد دعوا إلى رفض الدستور لأنهم يعتقدون أن الصيغة الحالية للدستور التي تنص على الفيدرالية قد تؤدي إلى تقسيم العراق.


XS
SM
MD
LG