Accessibility links

logo-print

بدء المفاوضات التاريخية مع تركيا يجلب فوائد كبرى للإتحاد الأوروبي



عكست الصحافة البريطانية الصادرة اليوم أجواء من الإرتياح بعد الإعلان عن بدء المفاوضات الرامية إلى إنضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي. واعتبرت أن هذه العملية ستشجع المصالحة بين العالم الإسلامي والغرب المسيحي.
وهنأت صحيفة "تايمز" وزير الخارجية البريطاني جاك سترو الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، لنجاحه في إقناع النمسا بوقف إصرارها على إيجاد بديل عن انضمام أنقرة الكامل إلى الاتحاد.
من جهتها، حثت صحيفة "فايننشال تايمز" القراء على إدراك الفوائد الكبرى التي يجلبها انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، والمتمثلة في دورها الاستراتيجي المهم في الشرق الأوسط وآسيا الوسطى.
أما صحيفة "الغارديان" فطالبت الحكومات الأوروبية بالعمل على إقناع قاعدتها الانتخابية بان هذا التوسيع التاريخي هو الخط السياسي الصائب، فيما عبرت "ديلي تلغراف" عن أملها في مستقبل أكثر إشراقا للاتحاد الأوروبي.
وقد أعلنت الاذاعة النمساوية إن لم يطرأ تغيير على موقف النمسا المتشدد إزاء تحفظها على منح تركيا العضوية الكاملة في الاتحاد اوروبي.
التفاصيل من مراسل "العالم الآن" نوار علي في فيينا:
XS
SM
MD
LG