Accessibility links

logo-print

إسلام أباد تبحث في تسليم المتحدث باسم طالبان إلى الحكومة الأفغانية



تبحث الحكومة الباكستانية في إمكانية تسليم عبد اللطيف حكيمي المتحدث باسم طالبان إلى الحكومة الأفغانية. هذا ما ذكرته المتحدثة باسم وزارة الخارجية الباكستانية تسنيم أسلم لافتا إلى أن هذا التسليم سيتم في حال قدمت كابل طلبا رسميا في الصدد.
ويذكر أن قوات الأمن الباكستانية قد اعتقلت حكيمي وخمسة آخرين من أعضاء طالبان هذا الأسبوع، عندما داهمت منزلا في مدينة كويتا في إقليم بلوشستان المحاذي للحدود الأفغانية.
وكان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي قد طلب من السلطات الباكستانية تسليم حكيمي، معربا عن سروره لاعتقاله.
وأشار كرزاي إلى أن حكيمي يتحمل مسؤولية عدة مجازر ارتكبت في أفغانستان. وكان حكيمي يعمل متحدثا باسم حركة طالبان منذ أوائل العام الماضي وكثيرا ما أعلن في تصريحات لوسائل الإعلام الدولية مسؤولية الحركة عن هجمات ضد القوات الأفغانية والأجنبية في أفغانستان. من جهة أخرى، أعلنت مصادر رسمية في باكستان أن المحققين الذين يستجوبون حكيمي يحاولون انتزاع اعترافات منه حول علاقته بزعماء في الحركة والسبل التي كانوا يتواصلون بها فيما بينهم، وكيفية تنفيذ العمليات.
على صعيد آخر، أطلق مسلحون ثلاثة صواريخ على قاعدة عسكرية باكستانية في شمالي إقليم وزيرستان قرب الحدود الأفغانية، مما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين بينهم امرأة وطفل.
وذكر مسؤول رفض الكشف عن اسمه إن الصواريخ أخطأت هدفها وسقط إحداها على منزل مجاور، وأكد أنه لم يكن هناك أي إصابات بين أفراد الجيش.

XS
SM
MD
LG