Accessibility links

نيويورك تعيش يومها الأول بعد الكشف عن خطر إرهابي يتهدد المدينة



عاشت مدينة نيويورك يومها الأول بعد تحذير المسؤولين فيها من أكبر تهديد إرهابي حقيقي على شبكة مترو الأنفاق.
وتحمل سكان المدينة المزدحمة التأخير الذي فرضه التفتيش الدقيق والعشوائي لمتعلقاتهم في محطات مترو الأنفاق، ورغم أن عدد مستخدمي هذه الشبكة الضخمة من المواصلات لم يقل بدرجة ملحوظة إلا أن بعض السكان أبدى قلقه من التهديد الإرهابي الذي أعلنه عمدة المدينة ماكيل بلومبرغ مساء الخميس.
وعثرت الشرطة في المحطة الرئيسية في نيويورك على علبة مهملة ما حدا بها إلى عزل جزء من المحطة وتفتيشه.
وتبين لاحقا أن العلبة حوت حامضا وصبغة، وأعلنت سلطات الأمن أن الأمر لا يعدو كونه مزحة سخيفة.
ورفض المسؤولون الإفصاح عن أي تفاصيل تتعلق بالخطر الإرهابي الذي وصفوه بالحقيقي.
وقال مسؤول في وزارة الدفاع إن الولايات المتحدة اكتشفت معلومات تتعلق بهذا الخطر الإرهابي في عمليات خارج البلاد، وفي العراق على وجه الخصوص.
وقالت الحكومة الفيدرالية إن هذا التهديد الإرهابي غير حقيقي، لتضع بذلك المسؤولين في نيويورك في موقف حرج بعد أن أثاروا قلق السكان في المدينة منذ ليلة الجمعة.
ودافع بلومبرغ عن موقف حكومة المدينة بالقول إنه يفضل أن يكون مخطئا على جانب السلامة والأمن لا مقصرا في مسؤولياته كعمدة المدينة.
على صعيد آخر، أخلت السلطات الأميركية نصب واشنطن والشوارع المحيطة به بعد أن تلقت تهديدا بوجود قنبلة.
وقال المسؤولون إن التهديد كان عبر مكالمة هاتفية من مجهول في نحو الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر الجمعة بتوقيت واشنطن.
وأضافوا أن قوات الأمن بادرت إلى إخلاء النصب وهو مسلة يبلغ طولها 555 قدما وإيقاف حركة السير في المنطقة المحيطة بها.
وأشار المسؤولون إلى أن قوات الأمن فتشت النصب ولكنها لم تعثر على أي شيء يثير الشبهة.
XS
SM
MD
LG