Accessibility links

تزايد أعمال العنف وسقوط المزيد من الضحايا في مناطق متفرقة من العراق



قتل 30 شخصا وأصيب أكثر من 45 آخرين بجراح في تلعفر عندما فجر انتحاري سيارته المفخخة في سوق مكتظ.
وقال قائد شرطة تلعفر إن جميع الضحايا من المدنيين مشيرا إلى عدم وجود قوات أميركية وعراقية وسط المدينة.
ومن ناحية أخرى، أكد الدكتور ناصر قدو مدير مستشفى تلعفر في العراق وصول 29 جثة لضحايا التفجير الانتحاري الذي وقع في سوق المدينة الثلاثاء.
وفي بغداد أشارت الإحصاءات الأولية لدى الشرطة إلى أن ثمانية جنود عراقيين قتلوا عندما هاجم انتحاري بسيارته المفخخة دورية للجيش في حي العامرية.
وقتل أربعة من أفراد عائلة واحدة بعد احتراق سيارتهم بالكامل في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدفت نقطة تفتيش للجيش العراقي في منطقة العامرية.
مراسل "العالم الآن" في بغداد أحمد جواد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG