Accessibility links

logo-print

ملابسات وفاة وزير الداخلية السورية تثير التكهنات



عبر النائب اللبناني جبران تويني عن شكوكه في انتحار وزير الداخلية السورية غازي كنعان. وأشار تويني إلى أن رجل سوريا القوي سابقا في لبنان لم يكن يحمل صفات رجل يقدم على الإنتحار.

وقال النائب اللبناني ليس كنعان من النوع الذي يشعر فجأة بصحوة ضمير بينما كان في إمكانه أن يمحو مدينة أو قرية بكاملها عندما كان يتولى رئاسة جهاز الأمن والاستطلاع في القوات السورية في لبنان.

ورأى تويني أن النظام السوري انتابه الذعر وخشي من أن يقوم كنعان الذي يعرف الكثير عن السيطرة السورية في لبنان وعن الفترة التي سبقت اغتيال رفيق الحريري بالإدلاء بمعلومات لا يرغب النظام بسماعها.

كما سيطر حادث وفاة وزير الداخلية السوري غازي كنعان على الصحافة الإسرائيلية الجمعة وسط اختلاف التكهنات بشأن انتحاره أو مقتله.
مراسل "العالم الآن" في القدس خليل العسلي والتفاصيل :
XS
SM
MD
LG