Accessibility links

logo-print

نجاح العملية العسكرية في القوقاز الروسي وبوتين يتعهد بعدم التهاون


حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجماعات الشيشانية المسلحة من أن قواته لن تتهاون وستضرب بيد من حديد كما فعلت خلال معالجتها العمليات الأخيرة.
كلام بوتين جاء بعد تلقيه تقريرا من وزير الداخلية الروسية يفيد بنجاح القوات الروسية في تحرير مباني الشرطة والأشخاص الذين اتخذهم المسلحون الشيشان كرهائن في القوقاز الروسي.
كما يفيد التقرير بمقتل المسلحين الشيشان الاثنين والسبعين جميعا إضافة إلى اعتقال 31 آخرين.
وقد أعلنت الشرطة الروسية أنها نجحت بتحرير خمس رهائن كان المسلحون الشيشان يحتجزونهم داخل أحد مقرات الشرطة في المدينة.
وكان متمردون شيشان استولوا أمس على عدد من مباني الشرطة في المدينة في احدث عملية لهم ضد القوات الروسية.
وكان بوتين قد أمر قوات الأمن الروسية بقتل أي متمرد مسلح في مدينة نالتشيك الواقعة في جنوب البلاد.
يذكر أن نحو مئة من المقاتلين الشيشان قد هاجموا الشرطة وقوات الجيش ومنشآته ومبان حكومية في نالتشيك، ما خلف 24 قتيلا نصفهم من رجال الشرطة، متحدين بذلك ما تروجه الحكومة الروسية من أن الوضع في منطقة القوقاز الجنوبية من البلاد تحت سيطرتها.
على الفور فرضت قوات الأمن الروسية طوقا محكما على المدينة الصغيرة، وقامت بتفتيش كل من يدخل أو يخرج منها تفتيشا دقيقا.
وساد العنف والفزع المدينة الواقعة في المنطقة المسلمة المسماة كاباردينو بالكاريا في جنوب البلاد.
XS
SM
MD
LG