Accessibility links

logo-print

زيباري يرى أن تأجيل محاكمة صدام ساهم في تدهور الأوضاع الأمنية



توقع وزير خارجية العراق هوشيار زيباري ألا تستغرق محاكمة صدام حسين التي ستبدأ يوم الأربعاء القادم أكثر من بضعة أسابيع. وقال خلال حوار مع شبكة "سي إن إن" :

"إن تأجيل المحاكمة ساهم في تدهور الأوضاع الأمنية في البلاد لأنه أوجد لدى البعثيين أملاً في المستقبل".

وفي إجابة له عن سؤال حول العقوبة التي يستحقها صدام قال زيباري:

"أعتقد أنه يجب أن ينال أقصى العقوبات لجرائمه بحق الشعب العراقي، وليس هناك شحٌ في الأدلة اللازمة لإدانته، فالمياه والجبال والناس على استعداد للإدلاء بشهادتهم ضده".

ورفض زيباري مقارنة ما يجري في العراق بما كان عليه الحال في فيتنام. وقال خلال حوار مع شبكة "سي إن إن":

"من المؤكد أنه لا يوجد وجه للمقارنة بين العراق وفيتنام، حيث تم إحراز تقدم كبير في العراق كما يتضح من الاستفتاء الذي جرى أمس. فللمرة الأولى في تاريخ البلاد بدأ العراقيون في كتابة تاريخهم ومصيرهم بأنفسهم، وما كان لهذا أن يحدث لولا دعم القوات الأميركية الموجودة هنا".
XS
SM
MD
LG