Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • القوات الليبية تستعيد سرت من قبضة داعش

المعارضة السورية تدعو إلى تغيير جذري في البلاد


دعت أحزاب وشخصيات سورية معارضة أمس إلى تغيير جذري وديموقراطي في البلاد رافضة الاصلاحات الجزئية.
وفي بيان إعلان دمشق دعا المجتمعون جميع مكونات الشعب السوري إلى العمل على ضرورة التغيير الجذري في البلاد ورفض كل أشكال الإصلاحات الترقيعية أو الجزئية أو الالتفافية.
وأضاف البيان أن احتكار السلطة لكل شيء خلال أكثر من 30 أسس نظاما تسلطيا شموليا فئويا أدى إلى انعدام السياسة في المجتمع وخروج الناس من دائرة الاهتمام بالشأن العام مما أورث البلاد هذا الحجم من الدمار المتمثل بتهتك النسيج الاجتماعي الوطني للشعب السوري والانهيار الاقتصادي والأزمات المتفاقمة من كل نوع.
ودعا إعلان دمشق إلى تمهيد الطريق لعقد مؤتمر وطني يمكن أن تشارك فيه كل القوى الطامحة إلى التغيير بما فيها من يقبل بذلك من أهل النظام والى انتخاب جمعية تأسيسية تضع دستورا جديدا للبلاد يقطع الطريق على المغامرين والمتطرفين ويكفل الفصل بين السلطات ويضمن استقلال القضاء ويحقق الاندماج الوطني بترسيخ مبدأ المواطنة.
وفي بيان مستقل، أعلنت جماعة الأخوان المسلمين المحظورة في سوريا بزعامة علي صدر الدين البيانوني والتي تتخذ من لندن مقرا لها تأييدها الكامل لإعلان دمشق.
ومن ناحية أخرى فقد منعت السلطات الأمنية السورية انعقاد مؤتمر إعلانه، في حين أنضمت أحزاب وشخصيات سورية جديدة إلى موقعي الإعلان التأسيسي.
عمار مصارع مراسل "العالم الآن" والتفاصيل من دمشق:
XS
SM
MD
LG