Accessibility links

logo-print

مقابلة مع مدرب لأجانب يقومون بعمليات انتحارية في العراق


أجرت مجلة تايم الأميركية مقابلة مع شخص يلقب بـ"التميمي" قال إنه يدرب المسلحين الأجانب بعد تجنيدهم للقيام بعمليات انتحارية في العراق. وتتولى تجنيدهم جماعات إرهابية من بينها تنظيم القاعدة في العراق وجماعات تابعة للبعثيين. وقال بوبي غوش الصحفي الذي أجرى المقابلة:
"لا يهمه المصدر الذي أرسل المقاتلين ما دام المصدر تابعا للشبكة التي يتعامل معها لكن ما يهمه هو مساعدتهم لاستكمال مهمتهم والتي تتمثل في تفجير أنفسهم ".
وأضاف غوش أن التميمي أبلغه أنه يأخذ المجندين إلى مكان ناء حيث يبدأ التدريبات والتخطيط وقال:
"إذا كان الانتحاريون يحتاجون لتوجيهات روحية يجيء التميمي بإمام غالبا ما يكون سنيا وفي يوم التفجير يقودهم إلىأهدافهم ويصور عملية التفجير بالكاميرا ليبقي نسخة من الفيلم في سجله الشخصي ويرسل نسخة أخرى للجماعة التي أرسلته".
XS
SM
MD
LG