Accessibility links

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ترفض نزع سلاحها من لبنان


اعتبرت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن السلاح الفلسطيني في لبنان سواء في المخيمات أو خارجها هو سلاح واحد بهوية واحدة.

وأضافت الجبهة في بيان لها الخميس أن السلاح ضمانة سياسية من أجل حماية الشعب الفلسطيني من مؤامرة التوطين والتهجير وهو في خدمة أمن لبنان واستقراره وسيادته، مؤكدة الحرص على تحقيق انطلاقة جادة بالحوار الفلسطيني اللبناني عبر إشاعة مناخ الثقة المتبادلة، والبدء باتخاذ الإجراءات العملية التي من شأن تنفيذها وضع حد لحالة القلق التي يعيشها الفلسطينيون في مخيمات لبنان.

وجددت الجبهة تأكيدها أن مرجعية الشعب الفلسطيني في الشتات وفي لبنان، هي منظمة التحرير الفلسطينية.

وقد أعربت الجبهة الشعبية عن قلقها من تصوير الفلسطينيين في لبنان وكأنهم مهربون وإرهابيون خارجون عن القانون والأخذ بالشائعات وحملة الإعلام المضللة التي تتعاطى مع الملف الفلسطيني من زاوية أمنية وتعمل على تقسيم الشعب الفلسطيني إلى فئات شرعية وأخرى تهدد الاستقرار اللبناني ولا تخدم القضية.

يأتي ذلك على خلفية التصريحات التي أطلقها المبعوث الدولي للشرق الأوسط تيري رود لارسن، حول الاتفاق على نزع سلاح الفلسطينيين في لبنان، ووضع الآلية لنزعه من المخيمات تطبيقا للقرار 1559.
XS
SM
MD
LG