Accessibility links

انفجار قنبلة في شاحنة محملة بالتمر يودي بحياة 26 عراقيا على الأقل


قالت مصادر أمنية عراقية إن سيارة ملغومة انفجرت في بلدة الهويدر الشيعية قرب مدينة بعقوبة ما أدى إلى مقتل 26 شخصا وإصابة 34 آخرين بجروح على الأقل بجراح.
فقد قال الملازم في قوات الأمن العراقية أحمد عبد الوهاب أن الانفجار حصل من جراء قنبلة وضعت في شاحنة صغيرة محملة بالتمر.
وأضاف أن من المرجح أن يرتفع عدد القتلى بالنظر إلى وجود عدة جرحى في حالة خطيرة.
هذا وقال مسؤولون عسكريون أميركيون إن مشاة البحرية قتلوا السبت 10 من المتطرفين في قرى على مقربة من الحدود السورية في غرب العراق.
وكان الجيش الأميركي قد أعلن مقتل جنديين أميركيين في انفجار قنبلة على جانب أحد الطرق جنوب بغداد.
وقال إن جنديا ثالثا قتل بالطريقة ذاتها قرب بلدة بيجي شمال العاصمة، كما أصيب أربعة جنود بجراح.
ويذكر أن الرئيس بوش كان قد أعلن في خطابه الإذاعي الأسبوعي السبت أن أفضل سبيل لتكريم تضحيات الجنود الأميركيين الذين سقطوا في العراق، هو إكمال مهمتهم والانتصار في الحرب على الإرهاب.
على صعيد آخر، قالت وكالة أسوشيتد بريس إن وزارة الدفاع الأميركية تقدر عدد العراقيين الذين لقوا مصرعهم أو جرحوا في العراق منذ مطلع العام الماضي بستة وعشرين ألف شخص.
وقد جاء ذلك في تقديرات بعثت بها وزارة الدفاع إلى الكونغرس، لكن المتحدث باسم الوزارة قال أن وزارته لا تملك إحصاءا دقيقا لعدد القتلى من العراقيين.
وقدرت أسوشيتد بريس في إحصاء مستقل عدد القتلى خلال الأشهر الستة الأخيرة وحدها بثلاثة آلاف و870 شخص.
وقد قتل في الحرب حتى الآن أكثر من 2000 جندي أميركي.
XS
SM
MD
LG