Accessibility links

شارون يعرب عن أسفه لتصريحات الرئيس الإيراني


أعرب رئيس وزراء إسرائيل أرييل شارون عن أسفه لدعوة الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد إلى محو إسرائيل من الخريطة. وقال إن هذه الدعوة لا تعبر فقط عن آراء الإيرانيين ولكنها تعكس أيضاً رغبة الكثيرين في الشرق الأوسط.
وقال خلال جلسة للكنيست إن من أسماهم بمناصري الإرهاب في إيران وسوريا والأراضي الفلسطينية لا تنقصهم الذرائع، ولكنهم يحتاجون فقط للفرصة المناسبة. وأضاف أنه في ضوء هذا الوضع لن يكون أمام إسرائيل مفر من مواصلة الدفاع عن نفسها وتوجيه الضربات للإرهابيين.

وأكد رئيس وزراء إسرائيل تصميم حكومته على توسيع المستوطنات ومواصلة بناء الجدار الأمني في الضفة الغربية. وقال في كلمة ألقاها في الكنيست إن مشاريع التطوير التي تعتزم الحكومة تنفيذها لا تقتصر فقط على منطقة الجليل والنقب والقدس، ولكنها تشمل أيضا المجمعات الاستيطانية الكبرى ووادي الأردن ومرتفعات الجولان.

وفيما يتعلق بإيران، أعرب ليور بن دور الناطق باسم الخارجية الاسرائيلية عن أمله في تحويل ملف ايران النووي إلى مجلس الأمن حتى تتوفر الآليات الملائمة لمنع طهران من تطوير نشاطها النووي وتتوقف عن إطلاق التهديدات بمحو دولة اسرائيل، وقال لـ"العالم الآن":
XS
SM
MD
LG