Accessibility links

logo-print

الهند تستجيب بحذر لطلب باكستان فتح المعابر بين شطري كشمير


أعلنت الهند استجابتها لمطلب باكستان بحذر، الذي دعتها فيه إلى فتح المعابر بين الشطرين المتنازع عليهما في كشمير وإخضاعها لمراقبة مدنية بدل العسكرية بهدف تسهيل عمليات الإغاثة في الشطر الباكستاني جراء زلزال الثامن من أكتوبر.
وقال وزير الخارجية الهندية نتوار سينغ إنّ القرار لا يمكن أن يكون أحادي الجانب مشيرا إلى أن الوجود العسكري الباكستاني مازال قائما.
وقد أعلنت منظمات الإغاثة الدولية أنها تلقت ما يعادل ربع قيمة المساعدات اللازمة لمساعدة منكوبي الزلزال في باكستان.
وقالت اليزابيث بايرز، المتحدثة باسم مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة إن ما تم تقديمه حتى الآن غير كاف ومخيب للآمال، مشيرة إلى أن الوضع يحتاج للمزيد من الدعم المادي وألا يؤثر ذلك على متابعة إغاثة المنكوبين.
من جانبها ناشدت الحكومة الباكستانية الدول والمنظمات العالمية بتأمين أدوية مضادة للالتهابات ومزيلة للآلام لعدد كبير من منكوبي الزلزال.
XS
SM
MD
LG