Accessibility links

فريق أوروبي لمراقبة معبر رفح الحدودي بين مصر وقطاع غزة


ردا على مطالب إسرائيل والفلسطينيين أعلن الاتحاد الأوروبي أنه سيرسل مسؤولين إلى المنطقة للنظر في المساعدة التي يمكن توفيرها في مراقبة المعبر الحدودي بين مصر وقطاع غزة.
وكان مجلس الوزراء الإسرائيلي قد وافق على فتح معبر رفح الحدودي بين مصر وغزة ليتمكن الفلسطينيون من التنقل بحرية، ولكن لا يزال يتعين تحديد الدور الذي سيقوم به مراقبوا الاتحاد الأوروبي.
وقد أعلن الاتحاد أنه يرحب بالتقدم الذي أحرزه الفلسطينيون والإسرائيليون بالنسبة لقضية المعبر الحدودي معربا عن استعداده للقيام بدور لتسهيل التبكير بإعادة فتح نقطة العبور.
ومن جهة أخرى، أكدت السلطة الفلسطينية أن إصرار إسرائيل على وضع كاميرات مراقبة حية لنقل الصور إلى الجانب الإسرائيلي يمثل أكبر عقبة أمام إعادة فتح معبر رفح الحدودي.
مراسلة "العالم الآن" في غزة ألفت حداد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG