Accessibility links

logo-print

لارسن يشيد بتصريحات نصرالله ويؤكد أن الكثير من بنود القرار1559 وضعت موضع التنفيذ


أعلن تيري رود لارسن الموفد الدولي الخاص بالملف السوري- اللبناني انه تشجع كثيرا باستعداد السيد حسن نصر الله الأمين العام لحزب الله لفتح حوار مع الحكومة اللبنانية حول وضع الميليشيات ونزع سلاحها.

وأشار لارسن إلى أن الكثير من بنود القرار الدولي 1559 وضعت موضع التنفيذ، مشيرا إلى الانسحاب العسكري السوري من لبنان وإجراء الانتخابات النيابية وانسحاب مسؤولين معروفين عن أجهزة الاستخبارات السورية من لبنان، وقال أن فريقه سيركز الآن على الجوانب الأخرى للقرار ومنها ضرورة بسط سلطة الحكومة اللبنانية في كل أنحاء البلاد، ومسألة نزع سلاح حزب الله والمنظمات الفلسطينية.

ولفت لارسن إلى أن ثمة مشكلتين تحتاجان إلى تسوية وهما ترسيم الحدود اللبنانية -السورية وإقامة علاقات ديبلوماسية بين بيروت ودمشق.
XS
SM
MD
LG