Accessibility links

logo-print

وزير الخارجية الإيطالية يتراجع عن المشاركة في المظاهرة ضد الرئيس الإيراني


تجنب وزير الخارجية الإيطالية جانفرانكو فيني المشاركة في مظاهرة ضد الرئيس الإيراني. وقال فيني إنه يخشى من أن تعرض مشاركته الإيطاليين الموجودين في إيران للخطر.
وتجمع الآلاف أمام مقر السفارة الإيرانية في روما ومن بينهم وزراء حكوميون وزعماء من المعارضة، احتجاجا على تصريحات الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد حول محو إسرائيل من الوجود.
وكان فيني قد تعهد بالمشاركة في المظاهرة، إلا أنه تراجع قبل ساعات من بدئها.
وأثارت تصريحات أحمدي نجاد حفيظة العديد من زعماء العالم ومن بينهم الرئيس الفرنسي جاك شيراك وآخرون، فيما طالبت إسرائيل بطرد إيران من عضوية الأمم المتحدة.
وقد استدعت طهران السفير الإيطالي لديها واحتجت له على المظاهرة، فيما ردد عشرات الإيرانيين شعارات مناهضة لإسرائيل أمام مبنى السفارة الإيطالية في طهران.
XS
SM
MD
LG