Accessibility links

تنظيم القاعدة في العراق يحذر من المضي في عملية الستار الفولاذي


هدد مسلحون تابعون لتنظيم القاعدة بتكثيف حدة أعمال العنف في العراق إذا لم تنه القوات العراقية والأميركية خلال 24 ساعة هجومها الواسع بالقرب من الحدود العراقية السورية.

وتعهد التنظيم في بيان على شبكة الإنترنت بتدمير منازل الجنود والموظفين العراقيين ردا على تصريحات وزير الدفاع العراقي سعدون الدليمي الذي توعد باستهداف من يؤوي المسلحين في بيوتهم.
وأمهل بيان القاعدة القوات الأميركية والعراقية 24 ساعة لإنهاء حملتهم ضد السنة وإلا فإنهم سيلاقون الأسوأ وأن الأرض ستتزلزل تحت أقدامهم، على حد تعبير البيان.
وأعلن الجيش الأميركي مقتل أربعة من جنوده الإثنين لدى إنفجار سيارة مفخخة إستهدفت دوريتهم جنوب بغداد.
وفيما يتعلق بعملية الستار الفولاذي التي تنفذها القوات الأميركية العراقية المشتركة في حصيبة بالقرب من الحدود السورية، قُتل جندي من قوات المارينز بنيران أسلحة خفيفة أثناء تنفيذ عملية في أحد المنازل مساء الأحد حسبما ما جاء في بيان للجيش الأميركي الإثنين.
وجاء في بيان آخر أصدره الجيش مساء الأحد أن 36 مسلحا قُتلوا حتى الآن منذ بداية حملة الستار الفولاذي يوم السبت الماضي مضيفا أن مسلحين كثيرين آخرين قُتلوا في العملية إلا أن قوات التحالف لم تتمكن بعد من التأكد من هذه الأرقام. إلا أن أحد مراسلي شبكة CNN والذي يرافق القوات الأميركية في الحملة فيقول إن ما بين 60 إلى 80 مسلحا قُتلوا في الحملة.

من جهة ثانية نقلت صحيفة يو اس أي توداي الأميركية عن اللوتنانت جنرال جون فاينس قائد قوات التحالف البرية في العراق قوله إن العمليات التي تقودها القوات الأميركية غربي العراق ساعدت في تقليص عدد المسلحين الأجانب المتسللين إلى العراق عبر الحدود السورية إلى 50 في المئة.

من ناحية أخرى، انتقد سعدون الدليمي وزير الدفاع العراقي العمليات المسلحة التي تطال المدنيين العراقيين:
XS
SM
MD
LG