Accessibility links

الطالباني يناشد الحكومة الإيطالية عدم سحب قواتها من العراق


ناشد الرئيس العراقي جلال الطالباني الحكومة الايطالية قبيل وصوله إلى روما في مستهل زيارة رسمية إلى ايطاليا عدم سحب قواتها من العراق.
وقال في رسالة نشرتها اليوم صحيفة لا ستامبا أن الانسحاب هو بمثابة كارثة.
وأضاف أن الهدف من زيارته هو لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين على جميع المستويات السياسية والاقتصادية والتجارية وغيرها من المجالات.
وأعرب الطالباني عن شكره لايطاليا لمساهمتها في تحرير العراق وترسيخ الديموقراطية فيه.
وأكد الطالباني في رسالته أن الانسحاب المبكر هو كارثة للشعب العراقي ونصر للإرهاب وأنه يتفهم رغبة الايطاليين في عودة قواتهم في أقرب وقت ممكن، ويضمن بذل كل الجهود الممكنة لتحقيق هذا الهدف.
ويلتقي الطالباني خلال الزيارة كلا من الرئيس كارلو تشامبي ورئيس الوزراء سيلفيو بيرلوسكوني والبابا بيندكيت السادس عشر.
من جهة أخرى، أعلن اليسار الايطالي الذي يتوقع على نطاق واسع أن يفوز في الانتخابات العامة العام المقبل أنه سيشرع في سحب تدريجي للقوات الايطالية من العراق وليس انسحابا فوريا.
وتنشر ايطاليا رابع اكبر قوة عسكرية في العراق حيث يبلغ قوامها حوالي 2900 عسكري برغم المعارضة الداخلية الشديدة ضد الحرب.
وقال بيرو فاسينو وهو زعيم أكبر الأحزاب المعارضة إنه في حال الفوز سيقترح إعادة القوات من العراق.
كما قال رومانو برودي الذي يقود تحالف المعارضة الذي يتوقع أن يفوز في الانتخابات المقبلة أنه سيسحب الجنود الايطاليين لكنه لم يحدد جدولا زمنيا.
XS
SM
MD
LG