Accessibility links

الجلبي يزور واشنطن ويؤكد على ضرورة لعب العراق دورا في المنطقة


من المقرر أن يزور أحمد الجلبي نائب رئيس الوزراء العراقي واشنطن هذا الأسبوع لمحاولة كسب ود الولايات المتحدة قبل الانتخابات العراقية المقبلة.
وكان الجلبي الذي سقط من دائرة الضوء بعد الإطاحة بصدام حسين قد تمكن بمهارة من البقاء على الساحة السياسية كما أنه من المرجح أن يفوز بمنصب رئيس الوزراء.
ومن المؤكد أن زيارة الجلبي ستثير المزيد من الجدل حول سياسة الرئيس بوش في العراق.
ومن المقرر أن يلتقي الجلبي مع وزيرة الخارجية كوندوليسا رايس وبمسؤولين آخرين.
ومع اقتراب موعد الانتخابات العراقية فإنه من غير المرجح أن يلتقي الرئيس بوش بأي مسؤول عراقي بما في ذلك الجلبي.
من جهة أخرى، قال نائب رئيس الوزراء العراقي أحمد الجلبي إن على العراق أن يلعب دور صانع السلام في المنطقة في ضوء تدهور علاقات إيران مع كل من الولايات المتحدة وبريطانيا.
وأوضح الجلبي في لقاء نشرته صحيفة فايناشال تايمز أن حكومة بغداد لا تستطيع أن تبقى متفرجة في الوقت الذي يتقاتل الآخرون على أرض العراق.
وأكد موافقة طهران دراسة مقترحه بتشكيل لجنة عراقية إيرانية بريطانية للتحقيق في الأحداث التي وقعت في البصرة الشهر الماضي حينما اقتحمت قوات بريطانية سجنا للشرطة العراقية لتحرير جنديين بريطانيين.
وأضاف الجلبي أن مباحثاته مع كبار المسؤولين الإيرانيين تركزت على القضايا الاقتصادية والأمنية.
XS
SM
MD
LG