Accessibility links

التبرع بأعضاء طفل فلسطيني لإنقاذ حياة أطفال إسرائيليين


أشادت اسرائيل ببادرة الفلسطيني الذي تبرع باعضاء ولده البالغ من العمر 12 عاما الذي قتله الجيش الاسرائيلي في جنين بالضفة الغربية فيما كان يرفع رشاشا بلاستيكيا.

وقال رئيس الكنيست ريوفين ريفلين ان هذا العمل اللافت في ظل النزاع الفلسطيني الاسرائيلي يستحق التنويه.

وكانت عائلة الفتى احمد الخطيب البالغ من العمر 12 عاما من مخيم جنين قد تبرعت باعضاء من جسده الى مستشفى رمبام الاسرائيلي في مدينة حيفا التي تتحدر منها عائلة الفتى قبل هجرتها عام 1948.
XS
SM
MD
LG