Accessibility links

القوات الإسرائيلية تقتحم مدنا في الضفة الغربية وتعلن ملاحقة المطلوبين في القطاع


اقتحمت القوات الإسرائيلية فجر الثلاثاء مدينة ومخيم جنين وبلدة برقين المجاورة في الضفة الغربية وألحقت أضرارا جسيمة في عدد من المنازل والمحال التجارية والمكاتب.
ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن مصادر أمنية وشهود عيان قولهم إن القوات الإسرائيلية المعززة بالآليات العسكرية اقتحمت المدينة والمخيم في ساعة مبكرة من فجر الثلاثاء، ونفذت عمليات دهم وتفتيش.
وأضافت المصادر، أن الجنود الإسرائيليين كسروا أقفال بعض المحال والمؤسسات، وفتشوها كما أطلقوا النار وقنابل الصوت خلال عملية الاقتحام التي استمرت نحو ست ساعات.
كما اقتحمت القوات الإسرائيلية بلدة برقين غربي جنين وفتشت بعض المنازل، ولم يبلغ عن اعتقالات بين المواطنين.

وفي نابلس أصيب فجر الثلاثاء فتى من مخيم بلاطة شرق المدينة بجروح خطيرة، وتم اعتقال مواطنين أثناء عملية اقتحام نفذتها القوات الإسرائيلية.
وأفاد شهود عيان، أن القوات الاسرائيلية اقتحمت المخيم وسط إطلاق نار كثيف تواصل حتى الصباح مما أدى إلى إصابة الفتى شحادة عبد الله الشافعي (15 عاماً)، بعيار ناري في الصدر، أثناء تواجده في منزله ونقل إلى مستشفى حيث أجريت له عملية جراحية ووصفت حالته بالحرجة.
وعلى صعيد قطاع غزة أكدت إسرائيل تصميمها على ملاحقة المطلوبين من حركتي حماس والجهاد الإسلامي حتى لو ساد الهدوء في القطاع.
مراسل "العالم الآن" خليل العسلي والتفاصيل من القدس:
XS
SM
MD
LG