Accessibility links

logo-print

سيارات مفخخة وهجمات مسلحة تسفر عن مقتل عسكريين ومدنيين ومسلحين في العراق


قتل أربعة جنود عراقيين وأصيب خامس بجراح خطيرة عندما انفجرت قنبلة بالقرب من دوريتهم في بلدة دالي عباس شمال شرق بغداد حسبما أفادت مصادرالشرطة.
إلى ذلك، انفجرت سيارة مفخخة بالقرب من جامعة المستنصرية شرق بغداد ما أدى إلى إصابة شخصيْن كانا يقفان بالقرب من مكان الانفجار.
وفي الرستمية، عثرت الشرطة العراقية على خمس جثث متحللة، ولم تتعرف بعد على هويات الضحايا.

وفي بعقوبة، قتل مسلحون شرطيا عراقيا وأصابوا خمسة آخرين بجراح عندما هاجموا دوريتهم كما قالت الشرطة.

وفي داقوق الواقعة بالقرب من كركوك، استهدفت قنبلة دورية للشرطة، ما أسفر عن مقتل شرطيين وإصابة ثلاثة آخرين كما قالت الشرطة.

وفي البصرة، قتل ضابط أمني رفيع المستوى وشقيقه في انفجار قنبلة على جانب الطريق حسبما قالت الشرطة وشهود عيان.

إلى ذلك، أعلن الجيش الأميركي الثلاثاء أن اشتباكات مسلحة وقعت في الرمادي مساء الثلاثاء إثر اكتشاف جنود أميركيين عددا من المسلحين وهم يحاولون زرع قنابل في إحدى الحفر التي كانت مستخدمة من قبل جماعات مسلحة في السابق.
وقال بيان الجيش إن القوات الأميركية قتلت خمسة مسلحين وأصابت واحدا منهم بجراح واعتقلت عشرة آخرين خلال اشتباكات الرمادي.

وفي غرب العراق، دخلت عملية الستار الفولاذي يومها الرابع حيث مشطت قوات المارينز والقوات العراقية شوارع بلدة الحصيبة بحثا عن مسلحين ينتمون إلى تنظيم القاعدة.
وكان الجيش الأميركي قد أعلن سابقا أن حوالي 36 مسلحا قُتلوا في الحملة العسكرية منذ أن بدأت يوم السبت الماضي إضافة إلى مقتل جندي من قوات المارينز مساء يوم الأحد في العملية أيضا.

كما قال الجيش الأميركي إن أربعة جنود أميركيين ومترجمهم قُتلوا عندما فجر انتحاري سيارته المفخخة في نقطة تفتيش للجيش الأميركي في الدورة مساء الثلاثاء.

وبذلك يصل عدد القتلى في صفوف الجيش الأميركي في العراق إلى 2056 قتيلا منذ بدء الحرب في آذار/ مارس من عام 2003 وذلك وفقا لإحصاءات وكالة الصحافة الفرنسية.
XS
SM
MD
LG