Accessibility links

رئيس الوزراء الإثيوبي يتهم المعارضة بمحاولة إقامة ثورة في البلاد


قال رئيس الوزراء الإثيوبي ميليس زيناوي إن أعمال العنف الأخيرة في البلاد كانت محاولة من المعارضة لإقامة ثورة برتقالية في البلاد. وذلك على غرار الثورة الشعبية في أوكرانيا العام الماضي.
وأضاف زيناوي أن زعماء المعارضة سيحاكمون بتهمة الخيانة.
وكانت السلطات الإثيوبية قد اشتبكت في الأيام الماضية مع عشرات المعارضين في العاصمة أديس أبابا وفي مناطق حولها، ما أدى إلى مقتل 42 شخصا على الأقل من المعارضين.
وتزعم المعارضة أن زيناوي زور نتائج الانتخابات الأخيرة التي جرت في مايو/أيار ليضمن استمراره في السلطة.
وقال زيناوي في تصريحات للصحفيين إن أعمال العنف الأخيرة شوهت سمعة إثيوبيا خارج البلاد، كما استبعد أن يكون لها تأثير على مسار الديموقراطية في البلاد على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG