Accessibility links

مسؤول تركي يحذر من عدم التوصل إلى عراق مستقر وموحد


حذر الأمين العام لمجلس الأمن القومي التركي من العواقب على منطقة الشرق الأوسط في حال عدم التوصل إلى عراق موحد.
وقال ييغيت ألبوغان الإثنين إنه في حال عدم التوصل إلى عراق مستقر وموحد فإن البدائل سيئة جدا وخطرة.
وأشار خلال مؤتمر في بروكسل إلى وجود خياريْن الأول هو تقسيم العراق ضمن حدوده، حيث يكون هناك كيان كردي في الشمال وآخر شيعي في الجنوب، وكيان ثالث سُني بين هذيْن الكيانيْن مضيفا أن هذا الخيار لا يلقى قبولا كبيرا.
إلا أنه لفت إلى أن الخيار الثاني سيكون أكثر خطورة حيث يتم تقسيم العراق أيضا ولكن بمشاركة جهات خارجية تتطلع إلى اقليم كردستان كبير وكيان شيعي ليس محصورا على العراق فقط بل له امتدادات خارجية أيضا بالإضافة إلى وجود عنصر سُني منفتح بشكل كبير على القومية العربية أو التطرف الديني.
وقال إن الخيار الثاني سيكون بمثابة ما وصفه بفتح أبواب جهنم وحينها لن يكون أحد في مأمن من عواقب مثل هذا السيناريو على حد قوله.
XS
SM
MD
LG