Accessibility links

logo-print

تشيني يشن هجوما مضادا على قادة الحزب الديموقراطي ويصفهم بالانتهازيين


هاجم نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني معارضي الحرب في العراق ووصف اتهام الديموقراطيين الإدارة بأنها تلاعبت بالمعلومات الاستخباراتية المتعلقة بالعراق لتبرير الحرب بأنها خداع سياسي مراوغ ومقيت.
ونعت تشيني قادة الحزب الديموقراطي بأنهم انتهازيون يشيعون أكاذيب خبيثة للحصول على مكاسب سياسية فيما يموت جنود أميركيون في العراق.
ويأتي كلام تشيني في إطار حملة نشطة يقودها البيت الأبيض ردا على الديموقراطيين فيما تظهر استطلاعات الرأي الأخيرة تدني شعبية الرئيس بوش وانخفاض التأييد للحرب في العراق.
واتهم تشيني الديموقراطيين بمحاولة إعادة كتابة التاريخ بعدما صوتوا قبل ثلاث سنوات إلى جانب إرسال القوات العسكرية الأميركية إلى العراق.
على صعيد آخر، قال الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون إن الولايات المتحدة ارتكبت أخطاء جسيمة في العراق من بينها سوء التخطيط للفترة التي أعقبت سقوط نظام صدام حسين.
وأشار كلينتون في خطابه أمام طلاب الجامعة الأميركية في دبي إلى بعض الإيجابيات التي شهدها العراق مثل الإطاحة بصدام حسين وصياغة دستور جديد وإجراء الانتخابات البرلمانية، إلا أنه انتقد قرار سلطة التحالف بتفكيك هيكلة السلطة وخاصة حل الجيش والشرطة.
XS
SM
MD
LG