Accessibility links

logo-print

تأجيل استئناف مفاوضات السلام في دارفور لخلاف في جماعة المنشقين الرئيسية


قال الاتحاد الإفريقي الذي يتولى دور الوسيط بين الخرطوم والمنشقين في دارفور إنه تم تأجيل استئناف مفاوضات السلام حول إنهاء النزاع في منطقة دارفور لأسباب لوجيستية. وذلك إثر خلاف بين جماعة المنشقين الرئيسية في دارفور.
وبرز الخلاف في أوساط جيش تحرير السودان إذ يدعي اثنان من سياسييه رئاسة الحركة التي بدأت صراعها مع الحكومة السودانية قبل أكثر من عامين.
وقال الاتحاد الإفريقي في بيان إن الجولة السابعة من مفاوضات أبوجا ستبدأ في الثامن والعشرين من نوفمبر/تشرين ثاني بدلا من الحادي والعشرين كما كان مقررا.
ولم تحرز الجولات الستة السابقة تقدما كبيرا في وقف الصراع الدائر في دارفور الذي أودى بحياة 300 ألف شخص وشرد مليونين حتى الآن.
لكن مسؤولي الأمم المتحدة والولايات المتحدة متفائلون بإحراز اتفاق للسلام على غرار الاتفاق الذي أنهى الحرب الأهلية بين شمال السودان وجنوبه، قبل نهاية العام الجاري.
XS
SM
MD
LG