Accessibility links

logo-print

المرحلة الثانية للانتخابات التشريعية في مصر تشهد أعمال عنف واسعة


شهدت المرحلة الثانية للانتخابات التشريعية في مصر أعمال عنف واسعة تركزت بين الناخبين وأنصار الحزب الوطني الحاكم، كانت أعنفها في مدينة الإسكندرية.
فقد توفى هناك أحد المرشحين بعد طعنه بسكين، وأحرقت نحو 20 سيارة، وتم تدمير عدد من المتاجر.
وفي هذا الوقت شنت قوات الأمن المصرية حملة اعتقالات استهدفت الناشطين من الإخوان المسلمين، وأكد مصدر في وزارة الداخلية المصرية اعتقال أكثر من 400 من أعضاء الإخوان بتهمة التسبب في نشر أعمال العنف خلال عملية الانتخابات.
من ناحيتها، دعت الولايات المتحدة الحكومة المصرية إلى السماح بمزيد من الحريات لضمان انتخابات تشريعية حرة ونزيهة، لكن منظمات المجتمع المدني التي تراقب العملية الانتخابية في البلاد تقول إنها سجلت مخالفات عديدة تمثلت بعمليات شراء أصوات وتصويت جماعي ومنع بعض أنصار مرشحي المعارضة من التصويت.
XS
SM
MD
LG