Accessibility links

القوات الإسرائيلية تشتبك مع حزب الله في جنوب لبنان وتنقذ مظليا


تبادلت القوات الإسرائيلية إطلاق النار مع مقاتلي جماعة حزب الله قرب قرية ميس الجبل الجنوبية وقالت مصادر إسرائيلية إن القوات عبرت الحدود بشكل خاطف لإنقاذ أحد المظليين بعد أن هبط بطريق الخطأ داخل لبنان. وكان المظلي قد هبط في منطقة تقع بين قرية ميس الجبل وبلدة المنارة الحدوديتين. وتجري القيادة الإسرائيلية تحقيقا لمعرفة ملابسات هبوطه في الأراضي اللبنانية.
وقال شهود إن مقاتلي حزب الله حاولوا أسر المظلي المدني إلا أنهم تعرضوا لإطلاق نار كثيف من قبل القوات الإسرائيلية.

هذا وقد نقلت الصحف الإسرائيلية خبر هبوط المظلي الإسرائيلي داخل الأراضي اللبنانية، وقالت إن الرياح الشديدة حالت دون تحكمه في مكان هبوطه ونزل في منطقة تقع على بعد خمسين مترا من المواقع الإسرائيلية داخل الأراضي اللبنانية. وبدأ عندئذ ثلاثة من مسلحي حزب الله التحرك نحوه إلا أنه تمكن من الفرار باتجاه الموقع الإسرائيلي عبر منطقة تنتشر فيها الألغام.
وقالت الصحف إن مسلحي حزب الله أطلقوا النار على القوات الإسرائيلية التي تمكنت من إنقاذ المظلي.
وقبل هذا الحادث ألقت الطائرات الإسرائيلية آلاف المنشورات فوق مدينة بيروت وضواحيها تندد بحزب الله وتدعو اللبنانيين إلى التمرد عليه.

وفي نيويورك قال السفير الأميركي لدى الأمم المتحدة جون بولتون إن المنظمة الدولية ستصدر بيانا قريبا حول الاشتباكات التي وقعت الإثنين على الخط الأزرق على الحدود اللبنانية الإسرائيلية. وأعرب بولتون عن اعتقاده بأن البيان سيتضمن توجيه الاتهام لحزب الله بالبدء بالعمليات العسكرية التي شهدتها المنطقة الإثنين. وقال:
"أريد تأكيد أهمية القول بكل وضوح إن حزب الله هو الذي بدأ الهجوم ونحن راضون وسيصدر قرار بهذا الشأن".

وقد صرح مجلّي وهبة العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي ونائب الوزير في مكتب رئيس الحكومة بأن حزب الله يحاول استفزاز إسرائيل من خلال نشاطاته العسكرية، داعيا الحكومة اللبنانية إلى اتخاذ موقف حازم من حزب الله وإلا ستكون النتائج وخيمة.
XS
SM
MD
LG