Accessibility links

logo-print

رفسنجاني يرحب بتحفظ على بيان الوكالة الدولية للطاقة حول برنامج إيران النووي


وصف الرئيس الإيراني الأسبق علي أكبر هاشمي رفسنجاني البيان الصادر عن الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن برنامج إيران النووي بالخطوة على الطريق الصحيح.
إلا أن رفسنجاني اعتبر البيان أنه لا يزال يحوي مضايقات.
وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد قررت ألا تحيل إيران إلى مجلس الأمن الدولي حيث يحتمل أن تفرض عليها عقوبات لتوفير الوقت لموسكو للتوصل إلى حل وسط تنتقل بموجبه عملية تخصيب اليورانيوم المعالج إلى روسيا.
وقال رفسنجاني للمصلين في خطبة الجمعة في طهران إن اجتماع مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية ساده هذه المرة نوع من الحكمة والحذر وتجنب المغامرة.
وقال ديبلوماسيون غربيون إن إيران بإمكانها أن تثبت أنها تخصب اليورانيوم إلى الدرجة المنخفضة التي تحتاجها محطات الطاقة لا الدرجة العالية لصنع الأسلحة إذا سمحت لروسيا بلعب دور الوسيط وتولي أنشطة الوقود النووي.
ولكن رفسنجاني في خطبته لم يشر إلى الاقتراح الروسي بل قال إن هناك بعض النقاط في البيان تكشف عن مضايقات.
XS
SM
MD
LG