Accessibility links

logo-print

عباس: الوضع في السجون الاسرائيلية سيثار في جميع المحافل الإقليمية والدولية


أدان الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاعتداء الذي تعرض له الأسرى الفلسطينيون وفي مقدمتهم عبد الرحيم ملوح عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية في معتقل عوفر الإسرائيلي على يد حراس السجن.
ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا" عن عباس قوله:
"إننا ندين بأشد العبارات، هذا الاعتداء على أسرى شعبنا الأبطال في سجن "عوفر" وعلى الأخ المناضل ملوح، وإصابته بكسر في الفك، ونعتبره عملاً منافياً للقوانين والشرائع الدولية، وانتهاكاً خطيراً لها، وبالتالي فإننا نحمل السلطات الإسرائيلية المسؤولية الكاملة عن جميع النتائج المترتبة على هذا الاعتداء الآثم".
وأضاف عباس، أن هذا الاعتداء ودلالاته الخطيرة، تؤكد أن الإفراج عن الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال مهمة وطنية من الدرجة الأولى، ستظل تتصدر جدول أعماله حتى ينال الأسرى حريتهم، ويفرج عنهم من سجون الاحتلال البغيض، على حد تعبيره.
وتابع الرئيس عباس: "إن ما يجري ضد أسرى سجن "عوفر" وما يجري في جميع المعتقلات والسجون الإسرائيلية ضد أسرانا، وما يرتكب بحقهم من انتهاكات خطيرة تستدعي من كافة الهيئات والمؤسسات الدولية والحقوقية التدخل فوراً لحماية أسرانا، من ممارسات سلطات الاحتلال، التي تنتهك الحد الأدنى لأبسط حقوق الإنسان، والضغط على إسرائيل لحملها على الالتزام وتطبيق اتفاقية جنيف الرابعة، وكافة المواثيق والقوانين الدولية الأخرى ذات الصلة، لتوفير الحماية لأسرانا في المعتقلات الإسرائيلية وصيانة حقوقهم".
وقال الرئيس عباس، إن السلطة الوطنية، ستثير هذا الوضع في جميع المحافل الإقليمية والدولية، داعياً إلى أوسع حملة تضامن شعبية مع أسرى معتقل "عوفر"، وجميع أسرى شعبنا في المعتقلات الإسرائيلية، ورفض كافة الانتهاكات الممنهجة التي تتبعها إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية ضدهم، على حد تعبيره.

كما أدان رئيس المجلس التشريعي، روحي فتوح ما تعرض له الأسرى من قمع على أيدي سجاني معتقل "عوفر" الإسرائيلي الواقع غرب رام الله بالضفة الغربية فجر اليوم.وقال فتوح في بيان صحفي، إن هذه الممارسات التعسفية لإدارات السجون الإسرائيلية بحق الأسرى، ما هي إلا انتهاك سافر للقانون الدولي الإنساني، وطالب بتشكيل لجنة تحقيق محايدة لتحقق بهذه الجريمة والجرائم الإسرائيلية الأخرى بحق أسرانا الأبطال.كما طالب رئيس المجلس، المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان في العالم، بالتدخل والضغط على حكومة إسرائيل للإفراج الفوري وغير المشروط عن الأسرى في السجون والمعتقلات الإسرائيلية.
يذكر، أن القوات الإسرائيلية، اقتحمت سجن "عوفر" فجر اليوم، واعتدت على الأسرى بالضرب المبرح، وقامت بإحراق ست خيام، مما أدى إلى إصابة العشرات من الأسرى بجروح وحالات اختناق.ويوجد في سجن "عوفر" الذي أنشئ بداية الانتفاضة الحالية، قرابة 1000 أسير جلهم من المعتقلين إدارياً، إضافة إلى قسم التحقيق التابع له المسمى "بنيامين" الذي يوجد فيه قرابة 50 أسيراً.

هذا وقد ذكرت مصادر حقوقية الثلاثاء، أن الأسير عبد الرحيم ملوح، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، تم نقله إلى المستشفى، بعد تعرضه لاعتداء وحشي في سجن عوفر.وقال نادي الأسير في بيان صحفي أرسل إلى "وفا"، إن الأسير ملوح تعرض لاعتداء وحشي في سجن عوفر ليلة أمس على أيدي السجانين الإسرائيليين، إثر تعرض الأسرى لعملية قمع وحشية داخل السجن، وقد أصيب الأسير القائد ملوح بكسور في وجهه ورضوض في كافة أنحاء جسمه، الأمر الذي استدعى نقله للمستشفى.
XS
SM
MD
LG