Accessibility links

عباس: الإقرار بالحق الفلسطيني وإقامة الدولة الفلسطينية هو الطريق إلى السلام


أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس التزام السلطة والشعب الفلسطيني بالسلام القائم على أساس العدل والحرية. وذلك من أجل تحقيق الأهداف المشروعة المتمثلة في التحرر من الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس.
وشدد عباس في كلمة ألقاها نيابة عنه رياض منصور المندوب الفلسطيني الدائم لدى الأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني على أنه لا يمكن تحقيق السلام والعدل والحرية في ظل الاحتلال والسيطرة الإسرائيلية وبناء الجدار الفاصل الذي تبنيه إسرائيل في الضفة الغربية.
وأضاف عباس على أن طرق السلام واضحة حيث أنها تمر عبر الإقرار بما وصفه بالظلم التاريخي الذي تعرض له الشعب الفلسطيني والإقرار بحقوقه وصولا إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.
من جهة أخرى، دعا كوفي عنان الأمين العام للأمم المتحدة المسؤولين الفلسطينيين والإسرائيليين إلى التعاون الكامل معا في مسألة فتح حدود قطاع غزة والمضي قدما في المفاوضات بهدف إقامة دولة فلسطينية.
وناشد عنان الطرفين أيضا التعاون مع اللجنة الرباعية لضمان تنفيذ الاتفاقية كاملة وفي التوقيت المحدد.
وأكد الأمين العام فيما كان يتحدث في لقاء بالأمم المتحدة بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني علي أهمية الاستمرار في خطة السلام الدولية في الشرق الأوسط أي خريطة الطريق للتقدم نحو إقامة دولة فلسطينية ديموقراطية ذات سيادة تعيش جنبا إلي جنب في سلام وأمان مع إسرائيل.
XS
SM
MD
LG