Accessibility links

logo-print

"المطرقة الحديدية" حملة عسكرية جديدة في مدينة هيت العراقية


بدأت الأربعاء حملة عسكرية جديدة في غرب العراق لمطادرة المسلحين في مدينة هيت، حيث يشتبه بوجود أعداد كبيرة من المسلحين. ويعتقد أنه يجري في منطقة حي البكر بتلك المدينة إعداد السيارات المفخخة والعبوات الناسفة .
القوة المشتركة تتألف 1500 من قوات المارينز من الوحدة 13 للتدخل السريع بالإضافة إلى 500 جندي عراقي.
وقال بيان صادر عن قوات المارينز الأميركية في العراق إن العملية التي تحمل اسم المطرقة الحديدية تهدف إلى تطهير حي البكر في مدينة هيت من عناصر يشتبه في انتمائها لتنظيم القاعدة قامت بتحويل هذا الحي إلى ملاذ للمسلحين الذين يقومون بإعداد السيارات المفخخة والعبوات الناسفة، بالإضافة إلى تحول المدينة إلى نقطة توقف للمسلحين الذين يتنقلون عبر نهر الفرات من سوريا إلى العراق.

هذا وقد أسفر انفجار سيارة مفخخة استهدفت نقطة تفتيش في بلدة المشاهدة شمال بغداد الأربعاء عن سقوط 21 جنديا من الحرس الوطني بين قتيل وجريح.
مراسل "العالم الآن" فاضل مشعل والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG