Accessibility links

logo-print

تقارير عن نشر الجيش الأميركي أخبارا مدفوعة في صحف عراقية والبيت الأبيض يستوضح


أعرب البيت الأبيض عن قلقه حيال ما أوردته تقارير صحافية عن أن الجيش الأميركي يدفع للصحف العراقية مقابل نشرها أخبارا ومقالات مؤاتية للمهمة التي تقوم بها القوات الأميركية في العراق وللحكومة العراقية.
وقال الناطق باسم البيت الأبيض سكوت مكليلان إن الرئيس بوش طلب إيضاحات من وزارة الدفاع تتعلق بصحة مضمون تلك التقارير.
ووعد رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأميركية الجنرال بيتر بايس بجلاء الوقائع المتعلقة بذلك الموضوع.
وقال السيناتور الديمقراطي جون كيري الذي كان يحضر احتفالا في البيت الأبيض إن دفع المال مقابل نشر المقالات، إذا صدقت التقارير، يسيء إلى مصداقية الولايات المتحدة، إذ أن المطلوب هو أن يكتب تلك المقالات عراقيون مؤمنون بما يكتبونه.
وكانت صحيفة لوس انجلوس تايمز قد نشرت أن مؤسسة للعلاقات العامة في واشنطن أعدت فريقا لترجمة مواضيع صحافية مكتوبة بالانكليزية ونشرها في الصحف العراقية لقاء مقابل مادي.
وأشارت الصحيفة إلى أن تلك المواضيع تتحدث عن وقائع صحيحة.
أضافت الصحيفة أيضا أن فريق عمل الشؤون الإعلامية في بغداد، اشترى صحيفة ومحطة إذاعية في بغداد يستعملهما لبث أخبار مؤاتية للولايات المتحدة.

وأضافت الصحيفة أنها استندت في تقريرها إلى مقابلات مع مسؤولين عسكريين أميركيين تحدثوا شريطة عدم الكشف عن أسمائهم ومع موظفين بصحف عراقية إلى جانب وثائق حصلت عليها.
ولفتت الصحيفة إلى أن المقالات تشيد بعمل القوات الأميركية والعراقية وتدين المتمردين وتسهب في الإشادة بالجهود التي تقودها الولايات المتحدة لإعادة بناء البلد.
وأشارت الصحيفة إلى أن أيا من الصحف التي نشرت المقالات لم تكشف عن صلتها بالجيش الأميركي رغم أن بعضها وصف المقالات بأنها إعلانية أو اتخذ خطوات أخرى للتميز بينها وبين الأخبار العادية.
وأضافت الصحيفة أن مسؤولين عسكريين كبارا في العراق والبنتاغون انتقدوا هذه المبادرات معتبرين أنها قد تضر بمصداقية الولايات المتحدة في الخارج والداخل.
وقال بريان ويتمان أحد المتحدثين باسم وزارة الدفاع الأميركية إنه لا يمكنه القول إن التقرير حقيقي، ولكن بعض ما ورد فيه يبعث على الانزعاج، وأنه طلب من المسؤولين العسكريين في العراق تزويده بالمعلومات.
وإثر ذلك، طالب النائب الديموقراطي هنري واكسمان بفتح تحقيق برلماني، وقال في رسالة إلى رئيس لجنة إصلاح الحكومة توم ديفيس "إذا كانت هذه المعلومات صحيحة، فإن نتائجها خطيرة ويجب أن تحقق فيها اللجنة".
وأضاف واكسمان: "يجب عدم التساهل مع الجهود التي يبذلها المسؤولون العسكريون للتأثير بطريقة سرية على التغطية الإعلامية العراقية".
XS
SM
MD
LG