Accessibility links

logo-print

انسحاب رئيس حزب الليكود المؤقت وانضمامه إلى حزب شارون الجديد


أعلن رئيس حزب الليكود المؤقت تساحي هانغبي انسحابه من حزب الليكود وانضمامه إلى حزب كاديما. ويذكر ان هذا الحزب الذي شكله شارون سيخوض من خلاله الانتخابات العامة في مارس/آذار المقبل.
وقال المعلقون السياسيون الإسرائيليون إن انضمام هانغبي إلى حزب كاديما وجه ضربة شديدة إلى حزبي الليكود والعمل اللذين يتخلفان عن الحزب الجديد في استطلاعات الرأي العام في إسرائيل.
فقد أشارت نتائج احدث استطلاع نشرتها صحفية معاريف أن حزب كاديما سيفوز بـ39 مقعدا في الكنيست المؤلف من 120 مقعدا، مقابل 24 لحزب العمل و13 مقعدا فقط لحزب الليكود.
وفي مؤتمر صحفي، قال هانغبي الذي كان قد عارض خطة الانسحاب من قطاع غزة إن من مصلحة إسرائيل أن يواصل أرييل شارون قيادة البلاد، ووصفه بأنه الرجل الذي يمكن الوثوق به.
وأكد هانغبي أن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون هو الشخص الوحيد القادر على تحقيق الأمن والسلام لإسرائيل.
من جهته، أكد شارون استعداده للتخلي عن بعض الحقوق الإسرائيلية مقابل تحقيق السلام.
XS
SM
MD
LG