Accessibility links

logo-print

رايس تجدد تأكيدها رفض واشنطن استخدام التعذيب خلال التحقيقات


قال رئيس الوزراء البريطاني توني بلير إنه مقتنع بالإيضاحات التي قدمتها وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس حول السجون الأميركية السرية.
جاء ذلك إثر مطالبة زعيم حزب الديموقراطيين الأحرار تشارلز كينيدي بلير تقديم مزيد من الإيضاحات حول قضية السجون السرية الأميركية التي يشتبه في وجودها في بعض دول أوروبا الشرقية وموقف الحكومة البريطانية منها.
ويذكر أن رايس قد أكدت مجددا رفض الولايات المتحدة استخدام التعذيب لانتزاع الاعترافات من الأشخاص المتهمين بالإرهاب.
وقالت رايس في تصريحات أدلت بها في العاصمة الأوكرانية كييف إن اتفاقية مناهضة التعذيب الدولية تنطبق على جميع الأميركيين أينما كانوا سواء داخل الولايات المتحدة أو خارجها.
وشددت رايس على أهمية خدمات أجهزة المخابرات في الحرب على الإرهاب.
وذكرت رايس بما قاله الرئيس جورج بوش من أن واشنطن متمسكة باحترام القانون الأميركي والالتزامات الدولية ورفض التعذيب.
وفيما يتعلق بقضية خالد المصري، قالت رايس إنها شرحت للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل أن واشنطن ستبذل قصارى جهدها لتصحيح الأخطاء إذا وقعت، قائلة إن العمل في المجال السياسي ليس معصوما عن الأخطاء.
هذا وعبرت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل عن سرورها بعد اعتراف الولايات المتحدة بخطئها في قضية المواطن الألماني ذي الأصول اللبنانية خالد المصري.
XS
SM
MD
LG