Accessibility links

تبادل القصف بين إسرائيل ولبنان دون وقوع إصابات


أعلن الجيش الإسرائيلي أن قواته قد قامت بقصف موقع لبناني في وقت متأخر من مساء الاثنين عقب سقوط ثلاثة صواريخ أطلقت من لبنان على شمال إسرائيل.

وذكرت صحيفة جيروسليم بوست أن الصواريخ الثلاثة سقطت في الجليل الغربي، وأن عناصر الشرطة تبحث عن صاروخ رابع، إلا أنه لم يتم الإبلاغ عن وقوع أضرار أو إصابات.

وأشارت إلى أن أحد الصواريخ سقط في بيرانيت على بعد 700 متر من الحدود اللبنانية، أما الصاروخان الآخران فقد وقعا في بلدة نيتوا في الجليل الغربي، مما تسبب في بعض الأضرار التي لحقت بحظيرة للدواجن وخزان غاز، من دون وقوع إصابات.

ووصف الجيش الإسرائيلي في بيان له الهجمات الصاروخية من لبنان بأنها "حادث شديد الخطورة"، محملا الحكومة اللبنانية والجيش اللبناني مسؤولية منع مثل هذه الأعمال.

وقال البيان إن القيادة الشمالية للجيش الإسرائيلي في حالة استنفار كامل وتقوم بعقد تقييم مستمر في ضوء هذه الأحداث.

ومن ناحيتها ذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن "الجسم الذي سقط في بلدة بيرانيت هو صاروخ كاتيوشا" فيما قالت الشرطة من جانبها إنها لم تتيقن بعد من طبيعة الصاروخ مؤكدة أن فرق المتفجرات من الجيش والشرطة تقوم بالتحقيق في الحادث.

يذكر أن منطقة الجليل الغربي كانت هدفا لهجمات صاروخية سابقة من حزب الله خلال حربه مع إسرائيل عام 2006 إلا أن المنطقة ظلت هادئة بشكل كبير طوال السنوات المنقضية.

XS
SM
MD
LG