Accessibility links

logo-print

كشف فرانك لوي رئيس الاتحاد الاسترالي لكرة القدم انه قد يتم سحب حق تنظيم كأس العالم 2022 من قطر.

واعيد انتخاب لوي لولاية جديدة من أربع سنوات في رئاسة الاتحاد الاسترالي، والمح إلى ان الاتحاد الدولي (فيفا) قد يستسلم للضغوط من جميع أنحاء العالم بشأن عملية التصويت.

وقال لوي "لست ادري إذا كنتم تذكرون عندما عدت من ذلك اليوم المشؤوم (بعد خسارة التصويت) وقلت بأنها ليست الكلمة الأخيرة (القرار النهائي) بالنسبة لمنح استضافة كأس العالم".

وتابع "حسنا، لم تكن كذلك، فالكلمة الأخيرة لم تعلن بعد".

ومضى لوي قائلا "لا احد يسألني عن الوضع لأنني لا املك كرة سحرية، ولكن وسائل الإعلام في جميع أنحاء العالم تتحدث عن ذلك، وتحديدا عن مونديال 2022".

وبدا رئيس الاتحاد الاسترالي جادا بقوله "الأمر لم ينته، ولا اعرف بالضبط إلى أين سيصل، الأمر الوحيد الذي اعرفه هو ان الموضوع لم ينته"، في إشارة إلى استضافة قطر لكأس العالم.

وفي حين يستمر الغضب في استراليا على إهدار مبلغ 43.7 مليون دولار في حملة الترشيح لاستضافة كأس العالم، شدد لوي على ان التركيز في السنوات المقبلة سيكون على تعزيز اللعبة محليا وإنجاح استضافة كأس أسيا 2015.

وكانت قطر قد نالت مطلع ديسمبر/كانون الأول الماضي حق استضافة مونديال 2022، إلا أنها تواجه اتهامات منذ ذلك التاريخ بدفع رشاوى للحصول على حق التنظيم.

وتفوقت قطر في الجولة النهائية للتصويت على الولايات المتحدة ، في حين كانت استراليا نالت في الدور الأول صوتا واحدا.

يذكر أن البرازيل ستنظم بطولة كأس العالم المقبلة عام 2014 فيما ستقوم روسيا بتنظيم الدورة التالية في عام 2018.

XS
SM
MD
LG