Accessibility links

logo-print

ارتياح أوروبي لتوضيحات رايس بشأن السجون السرية في أوروبا


أعرب وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي عن ارتياحهم للتوضيحات التي قدمتها وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس بشأن السجون السرية داخل أوروبا.
فقد أعلن وزير الخارجية البلجيكي كاريل دي غوشت إن الشرح الذي عرضته رايس حول الرحلات السرية لطائرات تقل معتقلين تردد أن وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية استخدمتها لنقلهم إلى سجون داخل أوروبا أتاح تعزيز المعلومات بشكل أفضل حول هذه المسألة.
وقال دي غوشت إن رايس لم تدخل في كل تفاصيل عمليات الـ"سي آي إيه" ولم نكن ننتظر منها ذلك.
كذلك رد رئيس الوزراء البريطاني توني بلير على مطالبة زعيم حزب الديموقراطيين الأحرار تشارلز كينيدي تقديم مزيد من الإيضاحات حول قضية السجون السرية الأميركية التي يشتبه في وجودها في بعض دول أوروبا الشرقية وموقف الحكومة البريطانية منها.
وقال بلير إنه مقتنع بالإيضاحات التي قدمتها رايس حول السجون الأميركية السرية. ويذكر أن رايس قد لأكدت من جديد رفض الولايات المتحدة استخدام التعذيب لانتزاع الاعترافات من الأشخاص المتهمين بالإرهاب. وقالت رايس إن اتفاقية مناهضة التعذيب الدولية تنطبق على جميع الأميركيين أينما كانوا سواء داخل الولايات المتحدة أو خارجها. وشددت رايس على أهمية خدمات أجهزة المخابرات في الحرب على الإرهاب. وذكرت رايس بما قاله الرئيس جورج بوش من أن واشنطن متمسكة باحترام القانون الأميركي والالتزامات الدولية ورفض التعذيب.
XS
SM
MD
LG