Accessibility links

النمسا ترفع مستوى تمثيل الفلسطينيين لديها إلى درجة السفارة


أعلن الرئيس النمساوي هاينز فيشر أمس الاثنين أن بلاده سترفع مستوى مكتب تمثيل الفلسطينيين في النمسا إلى درجة السفارة، وذلك لعد استقباله رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في فيينا.

وقال فيشر أمام الصحافيين إنها مبادرة سياسية، رمزية تعكس كيفية مساهمة النمسا في مصير الفلسطينيين.

والتقى عباس أيضا رئيس الوزراء النمساوي المستشار فيرنر فايمان.

وفي خطاب ألقاه رئيس السلطة الفلسطينية في المنتدى الذي يحمل اسم المستشار النمساوي السابق برونو كرايسكي ذي الأصول اليهودية والذي عرف بدفاعه الصلب عن القضية الفلسطينية، انتقد عباس بشدة قرار إسرائيل بتجميد سداد أموال الضرائب العائدة إلى السلطة الفلسطينية متحدثا عن أزمة حقيقية قد تفضي إلى "قرار يتعلق بمصيرنا".

وأكد عباس أن الفلسطينيين جاهزون للمفاوضات مع إسرائيل.

وأضاف رئيس السلطة الفلسطينية أنه لا يوجد تناقض بين ذهاب الفلسطينيين إلى الأمم المتحدة ومفاوضات السلام مع إسرائيل.

وكان عباس أعلن في وقت سابق الاثنين أن رفض حركة حماس الاعتراف بدولة إسرائيل قد يكون على جدول أعمال الاجتماعات المقبلة بين حركتي فتح وحماس في إطار توطيد دعائم المصالحة بينهما.

لكنه أوضح أن هذا الموضوع لم يتم التطرق إليه في الاجتماع الأخير الذي ضمه إلى رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل في القاهرة.

وأكد عباس أن أي حكومة وحدة وطنية تشكلها حماس وفتح للتحضير للانتخابات الرئاسية والتشريعية التي أعلن أن موعدها سيكون في الرابع من مايو/أيار المقبل، ستكون مستقلة ولن يسيطر عليها أي من الجانبين.

XS
SM
MD
LG