Accessibility links

سناتور ديموقراطي يدعو لتغيير السياسة الأميركية المتبعة في العراق


قال السناتور الديموقراطي جاك ريد إن الشعب الأميركي يرغب في معرفة خطة واضحة لإنجاز المهمة وإعادة إعمار العراق. وأضاف:
" لم يلتزم الرئيس بوش بمسؤولياته بتوفير معلومات كافية للشعب الأميركي حول ما يجري في العراق، فقد فشل في تحديد خطّة للنجاح هناك، كما أنّه أعلن أنه تم إنجاز المهمة قبل عامين، متجاهلا العمليات المسلحة المتصاعدة، وهذا أثر على مصداقية بوش أمام الشعب الأميركي."
ودعا السناتور ريد لتغيير السياسة المتبعة حاليا في العراق:
" إنّ مواصلة الخطة المتبعة حاليا في العراق خطأ، وإن كان عند الرئيس أي أمل كي يحظى مجددا بدعم الشعب الأميركي للعمليات في العراق، وأن يبرّر الخسائر التي يتكبدها في الأرواح والأموال، فإنه ينبغي عليه الإعلان عن سياسية واضحة في العراق، وأن يكون صادقا فيما يتعلق بالأوضاع الراهنة حاليا."
وأكّد جاك ريد أن الحزب الديموقراطي يجمع على ضرورة إنجاز المهمة في العراق، إلا أنه أشار إلى أهمية إحراز تقدم على الأصعدة السياسية والاقتصادية والأمنية كي تتمكن الولايات المتحدة من النجاح هناك.
في الوقت ذاته، خصص الرئيس بوش خطابه الإذاعي الأسبوعي السبت للحديث عن قانون الوطنية قائلا:
" خلال السنوات الأربع الماضية، كان قانون الوطنية سلاحا قويا لتعقب الإرهابيين، قامت السلطات التنفيذية وموظفو الاستخبارات في الولايات المتحدة بتنفيذ القانون بأسلوب فعال وحكيم لا يتعارض مع حماية الحريات المدنية للأفراد."
XS
SM
MD
LG