Accessibility links

logo-print

الرئيس الجزائري يعود لمزاولة عمله في القريب العاجل


قال وزير الخارجية الجزائرية محمد بجاوي إن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في صحة جيدة وسيعود لمزاولة أعماله قريبا حين يتماثل تماما للشفاء.
وأضاف أثناء لقائه مع مسؤولين كبار في حزب الرئيس الجبهة القومية للتحرير أن الأنباء التي تحدثت عن خطورة الوضع الصحي للرئيس لم تكن سوى إشاعات مغرضة.
وكانت حالة الرئيس الجزائري قد لفها الغموض منذ دخوله المستشفى الفرنسي العسكري في السادس والعشرين من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل نتيجة لقوانين تتعلق بأخلاقيات المهنة الطبية في فرنسا.
هذا وبينما ما زال الرئيس الجزائري يعالج في فرنسا وصلت وزيرة الدفاع الفرنسية ميشال أليو ماري إلى الجزائر للمشاركة في الاجتماع السنوي الثاني لوزراء الدفاع لخمس دول أوروبية مع نظرائهم في دول الاتحاد المغربي.
وقد أشارت مصادر ديبلوماسية فرنسية إلى أن الاجتماع يتوقع أن يخرج بنتائج مرضية في خطة العمل للعام 2006.
وكان وزراء الدفاع في الدول العشرة قد تبنوا خطة عمل لعام 2005 تمركزت حول ثلاث قضايا هي المساعدة في حال وقوع كوارث طبيعية وحماية الحدود البحرية والحدود الجوية.
XS
SM
MD
LG