Accessibility links

logo-print

تشييع لبناني حاشد في وداع جبران تويني


قالت وكالة الأنباء الفرنسية إن آلاف المشيعين تجمهروا في العاصمة اللبنانية بيروت لوداع الصحفي والنائب اللبناني جبران تويني الذي اغتيل يوم الإثنين الماضي نتيجة تفجير سيارة مفخخة. وكان المشيعيون قد احتشدوا أمام المبنى الذي يضم مكاتب صحيفة النهار التي كان تويني يترأس مجلس إدارتها وهم يلوحون بالأعلام اللبنانية ويوجهون أصابع الاتهام إلى النظام السوري في عملية الاغتيال. وقالت إحدى اللافتات التي حملتها الجماهير "من هي الضحية القادمة ياسيد بشار". وقالت أخرى "إن لبنان بلدنا كي نحافظ عليه ولن ينتزعه أحد منا". كما دعت الجماهير الرئيس اللبناني إيميل لحود إلى الاستقالة.
على صعيد آخر، عقد مجلس النواب اللبناني جلسة خاصة لتحية جبران تويني ولمناقشة عمليات الاغتيال التي يتعرض لها لبنان والأوضاع الأمنية في البلاد.
XS
SM
MD
LG