Accessibility links

logo-print

موفاز يعتمد بناء بيوت جديدة في مستوطنات الضفة الغربية


صرح مسؤول في وزارة الدفاع الإسرائيلية بأن شاؤول موفاز وزير الدفاع قرر بناء المئات من المساكن الجديدة في مستوطنات الضفة الغربية.
وتقع هذه المساكن الجديدة في الأجزاء التي يريد شارون الإبقاء عليها بالإضافة إلى مواقع أخرى صغيرة مثل براشا ونوكديم. كما أصدر موفاز قرارا بالبناء في مناطق أخرى في ضواحي القدس، بما في ذلك بناء 200 منزل في مستوطنة معاليه ادوميم.
والمفترض أن توقف إسرائيل أي مشاريع بناء في جميع المستوطنات بناء على اتفاقية خارطة الطريق. ولكن إسرائيل لم تلتزم بتعهداتها وتستمر في البناء منذ صدور اتفاق خارطة الطريق في يونيو/ حزيران 2003.
ويذكر أن موفاز اتخذ قراره قبل انتقاله من حزب الليكود إلى حزب شارون الجديد "كاديما".

وقال المتحدث باسم السفارة الأميركية في إسرائيل إن على حكومة شارون وقف عملية توسيع المستوطنات بالإضافة إلى إزالة المواقع الاستيطانية العشوائية.

وعلى الصعيد نفسه أعلن شارون عن نيته الإبقاء على مساحات كبيرة من المستوطنات الإسرائيلية الحالية والتي تقع معظمها على حدود الخط الأخضر الفاصل بين الضفة الغربية وإسرائيل.

من جهته قال صائب عريقات كبير المفاوضين الفلسطينيين أن قرار البناء الجديد يقلل من إمكانية تحقيق دولة فلسطينية مستقلة إلى جانب دولة إسرائيل. وأضاف: "هذا تعد واضح على خارطة الطريق، وأنا أتمنى أن يلحظ ذلك الرئيس بوش شخصيا".
XS
SM
MD
LG