Accessibility links

قوات لحفظ السلام من عدة دول تستعد لمغادرة الأراضي الإريترية


تستعد قوات حفظ السلام التابعة لدول أوروبية غربية والولايات المتحدة وروسيا وكندا للانسحاب من الأراضي الإريترية. وذلك بعد القرار الذي اتخذته إريتريا والقاضي بمغادرة بعثة الأمم المتحدة عن أراضيها.
فقد أفاد ديبلوماسيون أن قرار إعادة الانتشار ربما يشمل جنسيات أخرى في خطوة احترازية لحماية بعثة الأمم المتحدة.
وقد جددت أسمرة انتقادها للأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان متهمة إياه بالانحياز لأثيوبيا بعد القرار الشديد اللهجة الذي أصدره مجلس الأمن ضد إريتريا بعد منعها مروحيات تابعة للأمم المتحدة من التحليق فوق أراضيها.
وكان مجلس الأمن قد قرر في جلسة غير رسمية إعادة انتشار حوالي 180 مراقبا عسكريا ومدنيا ونقلهم إلى إثيوبيا.
ومن المقرر أن يصدر مجلس الأمن بعد مشاورات مع حكومات الدول الأعضاء بيانا رسميا بشأن ذلك القرار.
XS
SM
MD
LG